ماهي مميزات متصفح سفاري (Safari) وهل هو أفضل من جوجل كروم؟

يشكل سفاري ، متصفح الويب الافتراضي لجميع أجهزة Apple ، حجر الزاوية في النظام البيئي الرقمي الواسع لشركة آبل. لقد عزز متصفح Safari مكانتهُ كخيار مفضل بين المستخدمين ، وذلك بسبب أدائه السلس ، والتدابير الأمنية المتقدمة ، وقدرات التكامل الشاملة. وفي هذه المقالة سنسعي إلى الكشف عن عدد لا يحصى من الفوائد التي يوفرها هذا المتصفح الهائل.

أهم خصائص متصفح سفاري Safari
سفاري لماذا هو أفضل متصفح للانترنت؟

سفاري: فهم نشأته وتطوره

تم تطوير Safari بواسطة شركة Apple Inc. ، وهو المتصفح الأساسي لملايين مستخدمي iPhone و iPad و Mac العالميين. إن رحلته من متصفح ويب بسيط إلى جزء لا يتجزأ من نظام Apple البيئي هي شهادة على التزام آبل بتقديم تجربة مستخدم لا مثيل لها.


الحاجة إلى السرعة: أداء سفاري منقطع النظير

يُعرف متصفح سفاري بشكل مميز بأدائه عالي السرعة واستخدامه الفعال للذاكرة. إنه يتفوق على العديد من المتصفحات الأخرى ، مما يؤدي إلى تجربة تصفح سلسة ويمكن التنقل فيها بسهولة حتى على الأجهزة ذات مساحة الذاكرة المحدودة.

أحد العوامل الرئيسية التي تساهم في أداء Safari منقطع النظير هو محرك العرض المحسن. يستخدم Safari WebKit ، وهو محرك قوي وفعال يضمن تحميل صفحات الويب بسرعة وعرضها بدقة. يستفيد هذا المحرك من التقنيات المتقدمة مثل تسريع الأجهزة والتخزين المؤقت الذكي ، مما يسمح لـسفاري بتقديم سرعات تصفح صاروخية مع الحفاظ على موارد النظام.


The Security Warrior: خصوصية لا هوادة فيها مع Safari

في عصر تتم فيه مراقبة البصمات الرقمية عن كثب ، يقدم سفاري ميزات خصوصية متقدمة إلى الطاولة. بفضل أدواته القوية مثل الحماية المضمنة ضد المواقع الضارة وحظر ملفات تعريف الارتباط ، فإنه يحمي المستخدمين من التهديدات الأمنية المحتملة. علاوة على ذلك ، تضيف قدرة Safari على إدارة كلمات المرور طبقة أخرى من الأمان الرقمي.



الإبحار السلس: واجهة سهلة الاستخدام

إن المظهر الجمالي والواجهة سهلة الاستخدام تجعل متصفح Safari خيارًا مفضلًا للكثير من المستخدمين. كل شيء من فتح علامة تبويب جديدة إلى فرز الصفحات التي تم وضع إشارة مرجعية عليها يتم بسهولة ، مما يضمن تجربة تصفح ممتعة ومريحة.

تم تصميم واجهة سفاري بعناية لإعطاء الأولوية لسهولة الاستخدام والتنقل. المتصفح نظيف ومرتب ، مما يسمح للمستخدمين بالتركيز على محتواهم دون تشتيت الانتباه. تم تنظيم شريط الأدوات بعناية ، مما يوفر وصولاً سهلاً إلى الميزات والوظائف شائعة الاستخدام. سواء كنت تبحث في الويب أو تدير علامات التبويب أو تعدل الإعدادات ، يضمن Safari إمكانية إنجاز هذه المهام دون عناء.


تكامل Safari مع نظام Apple البيئي

يتجاوز سفاري حدود كونه مجرد متصفح. قدرته على مزامنة سجل التصفح والإشارات المرجعية والإعدادات الأخرى عبر الأجهزة مع iCloud تجعلها لا غنى عنها لنظام Apple البيئي. يتيح هذا التكامل عبر الأجهزة للمستخدمين المتابعة بسهولة من حيث توقفوا ، بغض النظر عن جهاز آبل الذي يستخدمونه.


Safari VS Chrome - أيهما أفضل لنظام التشغيل Mac؟

عند مقارنة Safari و Chrome على جهاز Mac ، هناك عدة عوامل تجعل سفاري الخيار المفضل للعديد من المستخدمين ، على الرغم من أن كروم يتمتع بنقاط قوة فريدة خاصة به.

Safari مقابل Google Chrome
مقارنة بين Safari و Chrome لنظام التشغيل Mac

تم الإشادة بـسفاري لاستهلاكه المنخفض للطاقة بشكل ملحوظ مقارنةً بـكروم. يشتهر Chrome باستخدامه العالي لذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ، غالبًا ما يستنزف بطارية أجهزة الكمبيوتر المحمولة بسرعة أكبر. من ناحية أخرى ، تم تحسين Safari خصيصًا لأجهزة Mac ، مما يوفر استهلاكًا أكثر كفاءة للطاقة ، مما يؤدي إلى إطالة عمر البطارية. بينما أحرزت Google تقدمًا في تحسين أداء Chrome ، لا يزال Safari يتفوق عليه في كثير من الأحيان على جهاز Mac.

الخصوصية هي مجال آخر يتمتع فيه Safari بميزة على Chrome. يركز نموذج أعمال Apple على بيع الأجهزة ، بينما تعتمد إيرادات Google بشكل أساسي على الإعلانات ، وتعتمد على معلومات المستخدم لتقديم إعلانات مستهدفة. على الرغم من أن كروم يسمح لك بضبط إعداداتك لزيادة الخصوصية ، فإن Safari يوفر إجراءات خصوصية أكثر قوة ، نظرًا لأن Apple تجمع بيانات مستخدمين أقل.

ومع ذلك ، من المهم ملاحظة أن كروم يتفوق على سفاري في منطقة واحدة مهمة وهي الإضافات. حيث يحتوي Chrome على مكتبة كبيرة من الإضافات المختلفة وهو النظام الأساسي المفضل للعديد من مطوري الإضافات. يمكن أن تعزز هذه الإضافات قدرات التصفح لديك بشكل كبير ، ولكنها قد تشكل أيضًا مخاطر أمنية محتملة وتؤثر سلبًا على خصوصيتك.



يُعد Safari جزءًا لا يتجزأ من نظام Apple البيئي ، ويقدم مجموعة واسعة من المميزات المفيدة للمستخدمين ، من الأداء السريع إلى الخصوصية الفائقة والمزامنة السلسة. يجسد هذا المتصفح الديناميكي تفاني آبل الذي لا يتزعزع لتحسين تجربة المستخدم، مما يجعل تجربة تصفح Safari ليست مجرد عادة ، بل أسلوب حياة لمستخدمي Apple في جميع أنحاء العالم.

مع نظرة متفائلة نحو المستقبل ، فإن إمكانات تطور Safari والمزيد من التكامل داخل نظام Apple البيئي هائلة ومثيرة. في مهمتها لتحويل وإثراء المناظر الطبيعية لشبكة الويب العالمية ، يقف سفاري كمنارة للابتكار والتصميم الذي يركز على المستخدم. بصفتنا مستخدمي آبل ، نتوقع بفارغ الصبر ما يخبئه المستقبل لمتصفح الويب الرائع هذا.

أرباحي
بواسطة : أرباحي
أرباحي هو موقع إلكتروني عربي، يهتم بمراجعة التطبيقات و المواقع الإلكترونية الخاصة بالربح من الإنترنت وتقديم النصائح حول بناء المدونات على منصة بلوجر و ووردبريس و تحسين محركات البحث.
تعليقات